تاريخ طواف قطر


منذ انطلاقه عام 2002 حجز طواف قطر للدراجات الهوائية مكانه مرموقة لدى اسرة هذه اللعبة من دراجين عالميين يرون فى طواف قطر البدايه المثالية دائما للموسم ..وبفضل مساراته المنبسطة منح الطواف الدراجين من مختلف انحاء العالم التعرف على مؤشرات موسم السباقات مع توفر امكانات عالية من جانب المنظمين ..كما لعب الطواف خلال هذه السنوات لعب دورا ملموسا للتعرييف بقطر وطبيعتها المتنوعة بسهولها وصحاريها وشواطئها العديدة.

فى الفقرات التالية نستعرض تاريخ الطواف ولكننا سنبدأ من حيث انتهى الطواف فى نسخة عام 2013 مرورا بكل محطات السباق.

كافينديتش بطلا لطواف 2013

 فى النسخة الثانية عشرة من الطواف نجح البريطاني مارك كفانديتش من فريق أوميجا فارما كويك ستيب البلجيكي نجح فى التتتويج  بطواف قطر للدراجات الهوائية في نسخته الـ12، وعاد فيها الفوز إلى كفانديتش في مشهد مكرر أربع مرات خلال هذا الطواف. وحصد البطل البريطاني لقبين في هذا الطواف، فبالإضافة إلى القميص الذهبي الخاص بالترتيب العام الفردي، نال القميص الفضي الخاص بترتيب النقاط ليكون النجم الأوحد لهذه النسخة من طواف قطر، ولم يترك المجال لأي من الدراجين المتميزين في السرعة النهائية حتى ينافسه أو يبدي بعض المقاومة بداية من المرحلة الثالثة.وتصدر مارك كفانديتش الترتيب العام الفردي بمجموع زمني قدره 15 ساعة و55 دقيقة و20 ثانية بفارق 25 ثانية عن الأميركي برنت بوكوالتر وفارق 26 ثانية عن صاحب المركز الثالث تايلور فيني، وكلاهما من فريق بي أم سي، وفي ترتيب قميص النقاط تصدر كفانديتش الترتيب بمجموع 70 نقطة، وحافظ الأميركي تايلور فيني على القميص الأبيض الخاص بأفضل دراج تحت سن 25 عاما بمجموع زمني قدره 15 ساعة و55 دقيقة و46 ثانية، وفي ترتيب الفرق عادت الكلمة الأخيرة لفريق بي أم سي بمجموع 47 ساعة و15 دقيقة و31 ثانية.

البلجيكي بونن يواصل السيطرة فى النسخة 11

تمكن البلجيكي توم بونان من الفوز بالنسخة الحادية عشرة من طواف قطر بعد نهاية المرحلة الأخيرة والتي جمعت بين شاطئ منتجع سيلين وكورنيش الدوحة على مسافة 120 كيلومتر وفاز بالمرحلة الفرنسي أرنولد ديمار (في دي جي) بطل العالم في فئة الأمل مستفيدا من سقوط بطل العالم للكبار البريطاني مارك كافنديش في الأمتار الأخيرة دون خطورة على صحته ..وقطع الفرنسي مسافة المرحلة في ساعاتان و20 دقيقة و44 ثانية متقدما بالسرعة النهائية على الروسي دينيس كاليمزينوف (كاتوشا) والذي حل ثانيا فيما جاء الأسترالي مارك رونشاو (رابوبانك) بطل النسخة العاشرة بالصف الثالث في المرحلة .وتجنب البلجيكي بونن السقوط رفقة كافنديش دون أن يؤثر على صدارته للترتيب العام حيث حافظ على الصدارة والفارق 28 ثانية عن الأميركي تايلور فارار (غارمين) الذي حافظ على مركزه الثاني وحافظ الإسباني خوصي أنطونيو فليشا (سكاي) على الصف الثالث بفارق 33 ثانية وحل البريطاني مارك كافنديش في المركز السادس بفارق دقيقة و5 ثواني والسويسري فابيان كانشيلارا سابعا بفارق دقيقة و6 ثواني ..ويعتبر توم بونن أبنا مدللا لطواف قطر الدولي للدراجات الهوائية خصوصا وأنه صعد لمنصة التتويج 7 مرات في 11 نسخة، حيث فاز بألقاب 2006 و2008 و2009 و2012 و حل ثانيا في 2007 وثالثا في 2004 و2010 .

وقدم بونان مستوى جيد في النسخة الحادية عشرة حيث فاز بمرحلتين الأولى والرابعة ليفرض نفسه نجما رفقة البريطاني مارك كافنديش والذي فاز بالمرحلتين الثالثة والخامسة بينما خطف فريق غارمين المرحلة الثانية والفرنسي أرنولد ديمار المرحلة الأخيرة.

الاسترالي مارك رانشو بطل 2011

 توج الدراج الاسترالي مارك رانشو بلقب طواف قطر الدولي العاشر للدرجات الهوائية وتصدر التريب العام ويتوج بالقميص الذهبي.وحقق رانشو زمنا قدره 15.31.04 ساعة وبفارق 8 ثواني عن مواطنه هنريش هوسلر صاحب المركز الثاني المتوج بالقميص الفضي و17 ثانية عن الايطالي دانيال بيناتي صاحب المركز الثالث ، وذهب القميص الأبيض الخاص بأفضل دراج تحت سن 25 عاما للبلجيكي ميس نيكولاس، أما لقب افضل فريق فقد فاز به فريق غارمن سيرفيلو الأميركي.واشرف الشيخ خالد بن علي ال ثاني رئيس الاتحاد القطري للدراجات رئيس اللجنة المنظمة للطواف على مراسم التتويج في حضور سعادة السيد كريس بيترز رئيس الحكومة الفلمنكية ووزير الاقتصاد والعلاقات العامة والزراعة البلجيكي الذي حضر جانبا من الطواف وتوج الفائز باللقب. كما حضر الختام العديد من الشخصيات الرياضية القطرية والدولية وسط أجواء مميزة شهدها كورنيش الدوحة.وفاز الايطالي اندريا بالمرحلة الختامية وقطع المسافة في توقيت قدره 2.44.06 ساعة.

طواف 2010

حاز الهولندي مول والتر دراج فريق فاكو سولاي الهولندي على لقب النسخة التاسعة من طواف قطر الدولي لسباق الدراجات ، وتصدر مول الترتيب العام الفردي بمجموع 15 ساعة و55 دقيقة و17 ثانية، بفارق 35 ثانية عن البلجيكي ستورز جريت من فريق توب سبور البلجيكي في المركز الثاني، وعاد المركز الثالث لبطل النسختين الماضيتين البلجيكي توم بونن من كويك ستيب البلجيكي بفارق 1 دقيقة و45 ثانية.وتصدر ترتيب قميص النقاط الفضي الألماني هنريش هاسلر من فريق سيرفيلو السويسري بمجموع 108 نقاط بفارق 4 نقاط عن البلجيكي توم بونن في المركز الثاني وحل ثالثا الإيطالي فرانسيسكو تشيشي بمجموع 82 نقطة، أما القميص الأزرق الخاص بأفضل دراج تحت سن 25 عاما فعاد للألماني كلوج روجر بمجموع 15ساعة و57 دقيقة و16 ثانية، في حين تصدر فريق سيرفيلو السويسري الترتيب العام للفرق متقدما على توب سبور البلجيكي بـ 17 ثانية وكويك ستيب البلجيكي كذلك في المركز الثالث بفارق 1دقيقة و26 ثانية.

 اكدت هذة النسخة من الطواف أن رياضة سباق الدراجات لا تعترف بالأسماء ولا بالترشيحات الأولية التي تسبق بداية المنافسة خاصة مع تتويج الهولندي مول فوتر بالقميص الذهبي، وهو الذي لم يكن ضمن أفضل 20 دراجاً وضعوا في مفكرة المختصين والمتتبعين للفوز بهذا الطواف.وجاءت مرحلة الأمس الختامية مثلما توقع الملاحظون قبل بداية السباق، أي أنها لم تحمل التغييرات على مستوى الترتيب العام الفردي ولا على مستوى القميصين الفضي والأزرق، وحملت تغييرا واحدا في ترتيب الفرق، وعاد فيها الفوز للإيطالي فرانسيسكو تشيشي من فريق ليكيغاز الإيطالي بفضل السرعة النهائية متقدما الأميركي تايلور فرار من غارمن الأميركي والأرجنتيني خوزي خوان هيدو من فريق ساكسو بنك الدنماركي بنفس التوقيت أي 02 ساعة و42 دقيقة و49 ثانية.ويعد فوز تشيشي بالمرحلة الختامية من طواف قطر2010 أمرا مستغربا أو مخالفا للتوقعات لأنه غير مختص في السرعة النهائية، ومع ذلك تمكن من التغلب والفوز على أسماء لامعة في مرحلة هي الأبرز في أي طواف أي المرحلة الأخيرة التي تحظى باهتمام خاص لدى المشاركين، ولها طبيعتها الخاصة التي تجعل المرشحين يهدفون إلى الفوز بها، مهما كلفهم الأمر من جهد أو تعب لكن الأكيد أن الإيطالي تشيشي يملك قوة الانطلاق عن بعد وحسن التمركز خلف الأقوياء بما يجعله يستفيد من السرعة الابتدائية التي تمنح له ومع ظهور تشيشي بهذه القوة في طواف قطر ينتظر منه أن يحقق نتائج بارزة في الموسم الحالي.

 وشهدت هذة النسخة مشاركة  13 فريقا. وبالنسبة للفغاليات فانطلق فى اليوم الاول سباق ضد الساعة على مسافة 2ر8 كلم  في منطقة الخليج الغربي، وفي اليوم الثاني يتم التنافس على مسافة 147 كلم بدايتها مضمار سباق الهجن ونهايتها عند مؤسسة قطر للتعليم وتنمية المجتمع.وتواصل السباق في اليوم الثالث بمسافة 5ر136 كلم بدأت من دخان وانتهت في مسيعيد وفي رابع أيام طواف الرجال تم التنافس على مسافة 5ر146 كلم من مشروع  اللؤلؤة إلى مدينة الخور وفي اليوم قبل الأخيركان التنافس على مسافة 142 كلم  من لوسيل إلى مدينة الشمال واختتم بمسافة 5ر123 كلم بداية السباق من الوكرة ونهايته في كورنيش الدوحة.

 طواف قطر للدراجات 2009

عاد البلجيكي بونن ليواصل السيطرة على السباق فى هذه النسخة ليؤكد ارتباطه الوثيق بطواف قطر .. ومستفيدا من تكتيكات فريق كويك ستب .. هذه المجهودات ساهمت فى احتفاظ بونن باللقب للعام الثانى على التوالى .. واعتلى بونن صدارة الترتيب العام مسجلا 12 ساعة و55 دقيقة و29 ثانية.وحل الاسترالى هاسلر هنريش ثانيا بفارق 8 ثوانى والربطانى روجر هاموند ثالثا فى الترتيب العام فى نهاية الطواف.هذا الطواف شارك فيه 17 فريقا يمثلون 11 دولة من بينهم الدولة المضيفة ممثلة في فريق الدوحة.و برمجت اللجنة المنظمة 6 مراحل في النسخة الثامنة من طواف قطر الدولي، حيث تكون المرحلة الابتدائية بسباق ضد الساعة بكورنيش الدوحة على مسافة 6 كلم ويخصص للفرق، على أن يحدد صاحب القميص الأصفر انطلاقا من ترتيب الفرق ويكون الدراج الذي يقطع خط الوصول أولا هو صاحب القميص الخاص بالترتيب العام الفردي، في حين يأخذ وقت كل فريق على ترتيب الدراج الخامس ليكون مجموع مراحل الطواف بالنسبة للمسافة 686 كيلومترا فى الاجمال.

عرف طواف قطر الدولي في نسخته الثامنة مشاركة نوعية للدراجين، حيث عاد متصدر الطواف في نسخته السابقة البلجيكي توم بونن للمشاركة ، في وجود البريطاني مارك كفانديتش المعروف هو الآخر بسرعته النهائية الكبيرة، حيث سبق له أن فاز بالقميص الأخضر في طواف فرنسا الدولي، كما يتسابق في فريق قوي له كلمته المسموعة في أقوى السباقات العالمية وهو فريق كولومبيا الذي يعد من أقوى الفرق المنافسة في طواف فرنسا .

حدد الاتحاد القطري للدراجات مبلغ 435 ألف يورو جوائز مالية في طواف قطر الدولي، وتوزع حسب لوائح الطواف في الترتيب العام الفردي وترتيب السرعة النهائية وترتيب أفضل دراج «شاب أقل»، والترتيب العام للفرق في كل مرحلة وعند الختام.

بونن البطل

حازالبلجيكي توم بونين على  الإعجاب له في قطر بعد ان نجح فى حسم اللقب فى هذا الحدث للمرة الثانية بعد عام 2006 ، وإضاف مرحلة أخرى من النجاح إلى سجله المثير للإعجاب بالفعل . بونن سيطر على السباق منذ المرحلة الثانية، وبفضل مهارته العالية فى السرعات العالية على الطرقات المنبسطة تمكن من الاحتفاظ بالقميص الذهبي و هذه المرة تغلب على الثنائي لودو وبلغاريني  عند خط النهاية على كورنيش الدوحة . اما الدول المشاركة في طواف قطر2008 فهي أمريكا ويمثلها فريقان وأستراليا وإيران وايطاليا وفرنسا وبلجيكا وألمانيا وإسبانيا وهولندا بالإضافة إلى فريق الدوحة الذي يضم أربعة لاعبين قطريين هم طارق الاسماعيلي وموسى خلفان وخليل الرحمان ورضوان المرقب وأربعة من الدراجين العرب هم التونسيان رافع شتيوي وأيمن والجزائري عبدالباسط حناشي والسوري عمر حسنين.

لقب اخر لفريق كويك ستب

تمكن الدراج ويلفيرد كريتسكنز من فريق كويك ستب تمكن من احراز لقب الطواف عام 2007 وذلك بعد ان تصدر الترتيب العام وسجل زمنا قدره 15 ساعة و50 دقيقة و58 ثانية متقدما على زميله فى الفريق توم بونن والذى نجح فى هذه النسخة فى الفوز باربع مراحل فى هذا الطواف. وشارك فى السباق فريق الدوحة الذي يضم 4 لاعبين من قطر ولاعبين من البحرين ومثلهما من الامارات من اجل اعداد فريق للمستقبل بحيث سيكون نواة لفريق قوي في قطر بعد الاتفاق الذى تم  انذاك بين  الشيخ خالد بن علي رئيس الاتحاد القطرى للدراجات الهوائية واللجنة التنظيمية لدول مجلس التعاون للدراجات الهوائية برئاسة فيصل القاسمى وبناء على قرار الاتحاد الدولى للعبة فقد تم تشكيل منتخب خليجى سوف يشارك بجولة قطر للمرة الأولى تحت اسم فريق الدوحة وتم تشكيل الفريق من 8 لاعبين كالتالى: من قطر طارق الاسماعيلى وموسى خلفان ورضوان المرقب وخليل الرحمن ومن الامارات بدر حمد ومحمد بن طوق ومن البحرين أحمد الدوسرى ومحمد حسين وقد تقرر ان يكون أحمد الحميدى مديرا للفريق والاوكرانى ليشنكو مدربا وان الهدف هو مشاركتهم للاحتكاك واستكمال كل مراحل السباق دون الانسحاب من اية مرحلة.

اللقب لبونن متخصص السرعات

أحرز الدراج البلجيكي توم بونين المرحلة الخامسة من طواف قطر للدراجات الهوائية ليحرز اللقب بعد أن نال القميص الأصفر وصدارة الترتيب العام.ووسط أجواء مشمسة و رياح قوية وطريق مستقيم جرت المرحلة الخامسة والأخيرة  من الذخيرة وحتى كورنيش الدوحة وبلغ طولها 151.5 كم حيث كان السباق سريعا بين الدراجين وتمكن الدراج البلجيكي توم بونين وبطل العالم من فريق كويك ستيب من إثبات أنه الأفضل حاليا على الساحة و تمكن من حسم السباق  و البطولة لمصلحته في زمن قدره ثلاث ساعات وست وثلاثون دقيقة وثمانية وأربعون جزءا مئويا متفوقا على الإيطالي فابريزيو غويدي من فريق فوناك الذي جاء ثالثا.

وفي الترتيب العام أحرز البلجيكي توم بونين في المركز الأول متفوقا على الألماني إريك زابيل من فريق ميلرام الذي جاء ثانيا وبقي السويسري أورليان كليرك من فريق فوناك في المركز الثالث متفوقا على زميله في الفريق الجنوب أفريقي روبرت هنتر الذي بقي المركز الرابع مع نهاية الطواف.كما نال الدراج النمساوي إيسل بيرنارد القميص الأزرق كأفضل دراج شاب في المرحلة الخامسة في حين ذهب اللقب للدراج الدانماركي ماتي بريشيل من فريق سي إس سي .

اللقب دنماركى

فى عام 2005 كان اللقب لصالح الدراج الدنماركى لارس ميتشيلسن والذى حل فى الصدارة بعد ان حقق زمنا مقداره 18 ساعة و30 دقيقة و6 ثوان .. وفاز لارس بالمرحلة الثالثة التى انطلقت من مدينة الوكرة وصولا الى كورنيش الخور ولمسافة 194 كلم .وفي الترتيب العام أحرز لارس ميتشيلسن المركز الأول متفوقا على زميله ماتى بريشل الذي جاء ثانيا وبقي السويدى ماركوس ثالثا من فريق ليكويجاز في المركز الثالث متفوقا على فابريزيو غويدى من فريق سي اس سي الذي بقي فى  المركز الرابع مع نهاية الطواف



الجنوب أفريقي روبرت فاز باللقب ..فاز دراج جنوب أفريقيا  روبرت هانتر بكأس بطولة قطر الدولية الثالثة للدراجات الهوائية بفضل تفوقه في المرحلتين الثالثة والخامسة للبطولة
ونال روبرت القميص الذهبي كأفضل دراج بحضور رئيس الاتحاد القطري الشيخ خالد بن علي آل ثاني ورئيس الاتحاد الدولي هان فيغان وبقية أعضاء اللجنة المنظمة.واحتل الأسترالي ماكوين روبرت المركز الثاني متقدما على البلجيكي توم بولتين الذي جاء في المركز الثالث

الايطالى لودو يفوز بالنسخة الثانية


فى النسخة الثانية من طواف قطر للدراجات الهوائية كان اللقب ايطاليا وذلك بعد ان تمكن الدراج الايطالى البرتو لودو من الفوز باللقب محققا زمنا قدره 15 ساعة و29 دقيقة و56 ثانية .. واستطاع لودو ان يحتفظ بالقميص الذهبي بداية من المرحلى الاولى الامتدت لمسافة 90 كلم متفوقا على العديد من الدراجين خاصة الالمانى اولاف بولاك الذى حل ثانيا فى الترتيب العام فى نهاية الطواف الذى اقيم على خمس مراحل .

الألماني ويليامس يحرز لقب الطواف الأول

 أحرزالدراج الألماني ثورستين ويليامس من فريق كوست المركز الأول للقب دورة قطرالدولية لسباق الدراجات الهوائية بعد أن تصدر الترتيب العام للسباق بفارق خمس ثوان عن الفرنسي دامين مازو من فريق  بونجور كما أحرز أيضا لقب المرحلة الخامسة (فتح الخيل)

أعضاء فريق كوست الألماني ساعدو ثورستين على الفوز باللقب,وقطع الألماني مسافة المرحلة الخامسة، والتي تم إعادة تسميتها من مرحلة سيلين إلى فتح الخيل والبالغ طولها 123.5 كم من صحراء سيلين والدوحة في زمن قدره 3.18.22 ساعات، متفوقا على الهولندي رودي كيمنا من فريق بي بي إس الذي جاء في المركز الثاني، في حين حل البرازيلي لوشيانو باغلياريني في المركز الثالث.ونال الدراج الليتواني فلاديمير سميروف مرة أخرى القميص البرونزي الذي يحصل عليه أفضل دراج شاب.وتصدر الألماني ثورستين ويليامس من فريق كوست الترتيب العام للسباق بزمن إجمالي قدره 16.01.35 ساعة تلاه في الفرنسي دامين مازو من فريق بونجور بفارق خمسة ثوان المركز الثاني، وجاء الهولندي رودي كيمنا من فريق بي بي إس في المركز الثالث بفارق 14 ثانية

يذكر أن الإيطالي إيفان كوارانتا من فريق ألكسيا قد نال المرحلة الأولى (ملعب خليفة) كما نال الفرنسي دامين مازو من فريق بونجور لقب المرحلة الثانية (مرحلة الزبارة) في حين ذهب لقب المرحلة الثالثة (مرحلة سباق الهجن) وهي أطول مراحل السباق وتبلغ 179 كم للدراج الألماني ثورستين ويليامس كما أحرز الإيطالي ألبرتو ليدو المرحلة الرابعة (مرحلة رأس لفان) والبالغ طولها 125 كم.